Uncategorized

قفص الـــ مـــ و ت في استراليا.. من يجرؤ على دخوله

قفص الــ مـــ و ت هم طبعا لا يقصدون مــ و تك، بل يقصدون إمتاعك ! وذلك حسب زعمهم !! ولكن تجربتك أنت هي من يحكم …فالوجهة هذه المرة إلى قفص الــ مـــ و ت، حيث السياحة بطعم جديد وفريد وخارج عن المألوف .

في أستراليا تنتظرك هذه التجربة وذلك في منتزه “كروكوزاوروس كوف” بمدينة داروين، أحد مناطق الجذب السياحي الأسترالية، والتي تجعلك

في زيارة لصيقة لمجموعة من تماسيح المياه الفـــ تـــ ا كة ولكن بالطبع من خلال هذا القفص المسمى بقفص الــ مـــ و ت.

القفص مصنوع من الزجاج الشفّاف وتحديداً من مادة الأكريليك ، والذي يفصل عن فكّي التمساح الجائع

الذي يصل طوله إلى 16 قدم ويصل وزنه إلى 70 كيلو غراماً ،وذلك لالتقاط أجمل الصور التذكارية معه .

يمكن للسيّاح تجربة هذه المغامرة عن طريق النزول تحت الماء بعد ارتدائهم زيّ السباحة العادي ونظارات مضادة للماء، ووضعهم ضمن القفص الذي يشكل حمايتهم الوحيدة من التمساح الذي يحوم حوله وعلى بعد سنتيمترات قليلة.

يقوم المشرفون على القفص بطمأنة السيّاح على سلامتهم ،حيث أن مادة صنع القفص هي من المواد ذات السماكة العالية التي تصل إلى 15.5 سم والتي تجعلهم يستمتعون بمشاهدة التمساح

مشاهدة بانورامية آمنة إلا أن قيام التماسيح بمـــ هـــ ا جـــ مة القفص وخدش زجاجه بأسنانها هو ما يردع الكثيرين من خوض هذه المغامرة الخــ طــــ يرة .

مهما بلغت الأ ثــ ا ر والمتعة في هذا المكان السياحي إلا أنه يبقى خاصّاً بهواة المغامرات الجريئة فليس أمراً سهلاً أن تدنو بهذا القدر من التمساح المــ فـــ ترس .

إذاً فلنفكر جيداً قبل أخذ القرار بزيارته .

About the author

admin